رئيس القضاء الإيراني، ينتقد “روحاني”

وجه رئيس السلطة القضائية الايرانية “آملي لاريجاني” انتقادات لرئيس الجمهورية حسن روحاني.

وقال آملي: “انكم تلاحظون الهجمات التي تتعرض لها السلطة القضائية، وترون ان هنالك من يفعل ملفا قضائيا ومن ثم يذيع في العالم اجمع معترضا بان ذلك الملف لم يُنجز بشكل قطعي”.

واكد آملي لاريجاني ان كل هذا اللغط والتهويل انما يهدف الى تلويث الاجواء وتسميمها، مشيرا الى ان البعض ذهب اخيرا الى القول ان القضاء حول الى حسابه المصرفي الخاص، مبلغ الف مليار تومان، وهو كذب محض ولااساس له من الصحة، والهدف منه تسميم الاجواء فقط، مضيفا ان الدلائل على هذه الاكاذيب واضحة للعيان، وهي امتداد لمشروع يعود الى ماقبل واحد وعشرين عاما حيث نسبوها الى رئيس السلطة القضائية الأسبق.

وتسائل رئيس السلطة القضائية : “هل ان الغاء خطبة لنائب في البرلمان هو اهم من اشاعة كذبة تنسب الى رئيس السلطة القضائية وبشكل واسع ؟

ووجه آملي لاريجاني كلامه الى رئيس الجمهورية قائلا : “لقد ارسلوا لي رسالة ودخلوا المعترك وحكموا على المدعي العام بانه المذنب في قضية منع نائب برلماني من القاء محاضرة في مدينة مشهد، وهذا يتعارض مع اسس دستور البلاد. الم يكن على رئيس السلطة التنفيذية وطبقا للدستور ان يتابع هذه التهم التي وجهت الى رئيس السلطة القضائية في البلاد ؟ وهل ان متابعة مسألة الغاء خطبة لنائب في البرلمان اهم من اشاعة الاكاذيب ضد رئيس السلطة القضائية للبلاد ؟

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*