القضاء الايراني: سنواجه المجرمين في الحرب الاقتصادية بروحية المجاهدين

أكد رئيس العدلية في محافظة طهران “غلام حسين اسماعيلي” على ضرورة مواجهة المجرمين في الحرب الاقتصادية بروحية المجاهدين، معربا عن أمله بأن يكون هو بين المجاهدين في سبيل الله في هذه الحرب.

وبحسب موقع IFP الخبري ، قال اسماعيلي، في تصريح ادلى به خلال اجتماع مع حشد من القضاة والكوادر العاملة في العدلية بمناسبة الذكرى السنوية للافراج عن اسرى حرب السنوات الثمانية (شنها النظام العراقي السابق في عقد الثمانينات)، ان المقاتلين الابطال والمضحين والاسرى المحررين الذين حازوا على مفخرة الاعاقة ايضا كما قدموا الشهداء العظام في سبيل الدفاع عن قيم الثورة والوطن الاسلامي يحظون بمكانة شامخة في المجتمع وينبغي تكريمهم بافضل صورة ممكنة على مختلف الصعد، معتبرا اقامة مثل هذه الاجتماعات بمثابة خطوة صغيرة في هذا السياق.

واضاف اسماعيلي ، انه لاينبغي التصور ان مرحلة الجهاد قد انقضت بل انه يتبلور في جميع مراحل الحياة حيث انه وفق ماورد عن أمير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام الجهاد يقوم على اربع دعائم الامر بالمعروف والنهي عن المنكر والثبات في مواجهة الاعداء والبراءة ومكافحة الفاسدين، حيث ان العمل بهذه النصحية ومواجهة مجاميع الفساد في مجال الحرب الاقتصادية الشاملة يمكن الامل بالاحتساب في زمرة المجاهدين في سبيل الله تعالى.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*