الفصل من الخدمة، عقوبة مئات المدراء الإيرانيين

اعلن رئيس لجنة متابعة المخالفات في البرلمان الايراني “داوود محمدي” عن توثيق مخالفة 397 من المدراء الحكوميين ذوي “الرواتب الفلكية” من مجموع التحقيقات التي اُجريت من قبل ديوان الحسابات على 167 الف ملف يرتبط بكشوف الرواتب للمدراء.

وقال “محمدي” ان اللجنة تنتظر استلام التقرير الكامل من الديوان المذكور حول كشوفات الرواتب الخيالية والقروض الضخمة في البلاد، مشيرا الى ان اللجنة لم تتدخل في تحديد عدد المخالفين، وبناءا على تقرير ديوان الحسابات فان هناك عدد من الملفات قيد التحقيق لدى السلطة القضائية.

وفي رده حول قرار الديوان لاسترداد مبالغ المخالفات وهل ان الاسترداد يكفي لمحاسبة المخالفين، قال : “حسب بيانات قائد الثورة بهذا الصدد، يجب محاكمة ومعاقبة كل من خالف القانون وعزلهم عن مناصبهم قطعا”.

وحول امكانية توظيف المدانين في دوائر اخرى اكد رئيس اللجنة ان هؤلاء لايتمكنون من مزاولة العمل في الدوائر الحكومية، لكنهم يستطيعوا العمل في القطاع الخاص، وان فترة انفصالهم عن العمل يتم تحديده من قبل القضاء.

واضاف محمدي ان اللجنة طالبت “الديوان” بارسال اخر التحقيقات التي تمت بخصوص كشوفات الرواتب المذكورة، مؤكدا ان اهم ما في الموضوع، هو التصدي بحزم لذوي المخالفات، ذلك من اجل النزول عند رغبة الشعب ومعاقبة كل من طالت يداه بيت المال.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*