ممثل القائد بالحرس .. الاستكبار يحاول تكرار إنهيار الاتحاد السوفيتي مع إيران

علي سعيدي

أكد ممثل القائد في حرس الثوري، اليوم الثلاثاء، أن العدو لم يتنازل قيد أنملة عن أهدافه، وهو يحاول ان يكرر نموذج إنهيار الاتحاد السوفيتي وتغيير الثورة في الصين مع النظام الاسلامي من خلال ورقة التغلغل.

وبحسب موقع IFP الخبري وفي كلمته باعتباره الضيف الخاص للاجتماع الثالث لمجلس خبراء القيادة، تحت موضوع التغلغل، حذر ” علي سعيدي “من تغلغل الأعداء، ورأى ان فشل بعض الثورات والامبراطوريات في العالم كان بسبب وجود أرضيات للتغلغل في تلك الثورات.

وقال سعيدي: ان التغلغل حقيقة لا يمكن انكارها في هيمنة الاستعمار البريطاني والاميركي على الدول وخاصة ايران.

وتطرق سعيدي الى التغلغل في الاتحاد السوفيتي السابق وانهياره، وقال: ان نظام الاستكبار بزعامة اميركا يهدفون لتكرار نموذج إنهيار الاتحاد السوفيتي وتغيير الثورة في الصين مع نظامنا الإسلامي. وأكد ان ثورتنا تختلف عن ثورة الصين والثورة السوفيتية في الأصول، فلدينا منطلقات دينية، الا ان التغلغل من خلال النخبة هو أمر مشترك بيننا، ولابد من إبداء الحساسية والدقة الخاصة لهذا الأمر.

وتابع ممثل القائد : ان الاتحاد السوفيتي والصين ومن خلال التخلي عن مبادئهما وعدم مواجهة جماح السياسات الاقتصادية الغربية وأيضا عدم الدفاع عن المستضعين واعتماد سياسة الأبواب المفتوحة، وفرتا المجال للإنهيار وتغيير مسار الثورة.. وحذر أننا اذا لا نتمسك بمبادئ الثورة الاسلامية ولا نصون ثمرة دماء الشهداء، فقد ينفذ العدو نفس الخطط تجاه بلادنا، والنموذج الذي قد ينفذه الاعداء بشأن ايران هو مشابه للنموذج الصيني، اي العولمة بدون الاهتمام بمبادئ وأسس الثورة الاسلامية، وبالضرورة الاهتمام بسياسة الاقتصاد المفتوح.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*