مستشار القائد .. كل الخيارات مطروحة على الطاولة للرد على الحظر الامريكي

ولايتي

في معرض رده على تصويت مجلس النواب الامريكي فرض عقوبات جديدة ضد ايران، قال علي اكبر ولايتي عضو هيئة الاشراف علي خطة العمل المشتترك الشاملة (الاتفاق النووي) : كل الخيارات علي الطاولة وسنتخذ القرارات اللازمة والمناسبة والقوية.

وبحسب موقع IFP الخبري ، اوضح ولايتي بان مايتخذه الامريكيون من قرارات ليس مستغربا بالنسبة لنا . السيد ترامب اعتمد سياسة داخلية وخارجية، سوف تؤدي الى اضعاف اميركا في الداخل وعلي الساحة الدولية ، وذلك في مقابلة مع التلفزيون الايراني مساء امس وردا على سؤال حول هدف اميركا من فرض عقوبات جديدة ضد ايران .

يشار الى ان مجلس النواب الامريكي صوت يوم الثلاثاء الماضي على عقوبات جديدة ضد ايران وروسيا وكوريا الشمالية .هذه العقوبات التي تعتبر الاوسع بعد الاتفاق النووي بين ايران ومجموعة 5+1 منذ عام 2015 ، هي نسخة جديدة لمشروع اطلق عليه اسم ‘ التصدي لاجراءات ايران بزعزعة الاستقرار لعام 2017’ .

واضاف مستشار القائد : لو توهم الامريكيون ان ايران سوف تستسلم بممارسة الضغوط عليها، فهم مخطئون، كونها ليست كبعض دول المنطقة تخضع لابتزاز اميركا .

واكد ولايتي ان لجنة الاشراف علي خطة العمل المشترك الشاملة ستتخذ قرارات مناسبة وقوية، يدنا مفتوحة في مختلف المجالات، في الوقت الذي نستطيع فيه المحافظة علي الاتفاق النووي بامكاننا ايضا اتخاذ خطوات اخرى تؤكد تعزيز قوتنا النووية بدون انتهاك خطة العمل المشتترك الشاملة.

وصرح ان التجارب السابقة كشفت ، والامريكيون يعلمون ان كل خيارات ايران على الطاولة.

واشار ولايتي الى نكث العهد السابق من قبل الغربيين امام الجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال ان امريكا والدول الغربية طلبت من ايران وقف جميع انشطتها النووية خلال فترة قصيرة وايران استجابت لطلبهم ، هم وعدوا خلال ثلاثة اشهر، لكنه استمر أكثر من سنتين ، بعدئذ قررت ايرانواستأنفت نشاطاتها النووية.

وصرح عضو هيئة الاشراف على خطة العمل المشترك الشاملة ( الاتفاق النووي)  بان كل السبل مفتوحة امامنا لكننا سنتخذ القرار الصائب . مؤكدا ان كل الخيارات على الطاولة .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*