مسؤول ايراني .. استفتاء اقليم كردستان يتعارض مع الدستور العراقي

محسن رضائي

عدّ أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام “محسن رضائي” الاستفتاء في اقليم كردستان بشمال العراق بانه يتعارض مع الدستور ووضع العقبات على طريق التنمية الاقتصادية الجيدة الناجزة في اربيل.

وبحسب موقع IFPا لخبري ، قال رضائي في تصريح ادلى به للصحفيين يوم السبت، ان الاجراءات الاخيرة التي قام بها بارزاني زعزعت الامن وزادت من مستوى المجازفات امام الاستثمارات الناجزة وهو ما أدى الى وقوع خسائر في شمال العراق.

واعرب رضائي عن امله ان تتأسى جميع الاطراف في جبهة كردستان العراق بقوات البيشمركة في عملية انسحابها واخذ الدروس والعبر منها ، واصفا الدستور العراقي بالمتقدم، موضحا انه يضمن حقوق جميع مناطق البلاد.

كما حثّ رضائي جميع القوى العراقية على اعتماد الدستور في جميع نشاطاتها.

واشار رضائي الى البنية الدفاعية للبلاد، مشددا ان ايران لن تاخذ اذنا من أحد في تعزيز ترسانتها الصاروخية والتي تعد الجزء الاهم في دفاع البلاد.

ولفت رضائي الى ان الاعداء يخططون لتقييد الترسانة الصاروخية الايرانية لتهديد البلاد فيما يستخدم سلاح الصواريخ لارساء السلام والامن، مشددا ان ايران لن تفاوض احدا حول هذا الموضوع.

ونوه رضائي الى تنفيذ قانون كاتسا وتركيزه على الحرس الثوري، موضحا ان الرئيس الاميركي السابق اوباما ادلى بتصريح تاريخي اذ افاد ان استمرار الحظر على ايران غير ممكن التحقق ويلحق الضرر بالاقتصاد الاميركي لذلك عجزوا عن وضعه قيد التنفيذ عمليا.

واشاررضائي الى انتهاك الاتفاق النووي، مؤكدا ان ايران لن تدعه يمر دون رد وكذلك فان افراغ الاتفاق من جدواه لن يكون دون رد ايضا.

ولفت رضائي الى انه ربما تنتهك بعض البلدان الاوروبية الاتفاق رغم انها لاتثير مثل هذه الادعاءات وربما تخلي الاتفاق من جدواه حيث ان ذلك لايختلف عن انتهاكه باعتقادنا لذلك لانقبل تعليق نشاطاتنا النووية فقط دون نيل اية فوائد منه.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*