لافروف.. خطة طهران وموسكو وانقرة تشكل اطار مفاوضات آستانه

اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغئي لافروف ان المفاوضات المقبلة في آستانه بشان سوريا ستجري وفقا للاطار المبدئي الذي حددته ايران وروسيا وتركيا.

وقال لافروف اليوم الاثنين في موتمر صحفي مشترك مع نظيره المنغولي مونخ اورغيل في موسكو ان الاجتماع الذي سيبدا يوم الاربعاء المقبل لمدة يومين بالعاصمة الكازاخية آستانه يتضمن الاهداف التي رسمتها ايران وروسيا وتركيا لكونها الدول المبادرة لهذه المفاوضات.

واضاف انه سيشارك في الاجتماع الثالث بآستانه وفود من ايران وروسيا وتركيا وممثلون عن الحكومة السورية والجماعات المسلحة المعارضة التي قبلت اتفاقية وقف اطلاق النار والحرب المشتركة ضد داعش وجبهة النصرة والجماعات الارهابية التابعه لهما.

وصرح انه تم توجيه الدعوة الي الممثل الخاص لامين عام الامم المتحدة في شوون سوريا استفان دي ميستورا للاجتماع المقبل باستانه كما سيشارك فيه ممثل اميركا بصفة مراقب.

وقال ان الاجتماع الثاني في آستانه عقد بمشاركة وفود من روسيا وايران وتركيا فقط قبل اسبوعين من اجل التنسيق النهائي حول الية مراقبة نظام وقف اطلاق النار.

واضاف لافروف انه تم صياغة هذه الالية بالتعاون بين روسيا وايران وتركيا في الاجتماع الاول بآستانه حيث رحب بها المجتمع الدولي والامم المتحدة.

وصرح اننا نعتقد بانه يجب الاستفادة من اجتماعات آستانه لمراقبة عملية تنفيذ الاطراف المعنية في سوريا، لالتزاماتها للحيلولة دون استخدام القوة العسكرية وتقدم الاصلاحات السياسية في هذا البلد الي الامام وتشجيعها.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*