لاريجاني يشيد بسياسة سلطنة عمان المنطقية فی المنطقة

اشاد رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني، بسياسة سلطنة عمان المنطقية على الصعيد الاقليمي ، مؤكدا في الوقت ذاته على ضرورة انسجام دول المنطقة والدول الاسلامية من اجل دعم القضية القلسطينية.

واشار لاريجاني خلال استقباله امس الاربعاء نظيره العماني خالد بن هلال بن ناصر المعولي على هامش مؤتمر ادعم الانتفاضة الفلسطينية ، اشار الى العلاقات الواسعة والايجابية بين ايران وعمان ، وقال : لحسن الحظ فان مستوى العلاقات بين البلدين جيد ، ونأمل في تنمية هذه العلاقات مستقبلا.

واوضح رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان القضية الفلسطينية هي قضية مهمة بالنسبة للمنطقة والعالم الاسلامي ، وقال : بالتأكيد فان يتعين انسجام جميع الدول من اجل دعم القضية الفلسطينية.

واثنى لاريجاني على سياسة سلطنة عمان المنطقية بقيادة السلطان قابوس ، وقال : نتوقع من عمان ان تتابع بجدية مختلف القضايا الاقليمية ومنها قضية فلسطين.

واضاف لاريجاني : ان سلوك بعض دول المنطقة ادى الى حدوث مزيد من الاضطرابات على الصعيد الاقليمي ، لكن سياسة عمان كانت على الدوام سياسة مدروسة ومنطقية.

من جانبه قدم  رأى المعولي ان بعض الدول مقصرة تجاه القضية الفلسطينية ، لكن في هذا المؤتمر يمكن لمس المبادرة  والنجاحات التي تحققت في هذا المجال.

واكد على اهمية تعزيز التعاون الثنائي ، مضيفا : ان تعاون البلدين في السنوات الاخيرة كانت جيدا للغاية ، معربا عن أمله في تعزيز مستوى العلاقات الثنائية.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*