قائد عسكري ايراني : الشعب الأمريكي يختار بين حقيرين !

مع بدء العد العكسي للانتخابات الرئاسية الامريكية يتابع العالم عن كثب المناظرات بين المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون والجمهوري دونالد ترامب. في ايران مبدئيا لافرق بين الاثنين، بل البعض يفضل ترامب لسذاجته السياسية على كلينتون، الاكثر ممارسة في المعتركات السياسية والتي تصدت لوزارة الخارجية لسنين في الدورة الأولى من ادارة الرئيس باراك اوباما.

قائد قوات البسيج (التعبئة) العميد رضا نقدي واستنادا الى المناظرات التي اعرى فيها مرشحا الرئاسة الامريكية احدهما الاخر بالدليل والبرهان وممارستيهما للمنكر وفي تصريح مثير يقول “ان حرية الشعب الامريكي الى هذا القدر، أي حرية الاختيار بين حقيرين، وهذا هو مفهوم الديمقراطية في الولايات المتحدة الامريكية”.
ليس اعتباطا وقوف الايرانيين ضد مرشحي الحزبين للرئاسة، فرغم الاتفاق النووي بين طهران ومجموعة خمسة زائد واحد مازال الايرانيون يتهمون واشنطن بوضع العراقيل امام تطبيق بنود الاتفاق النووي وابرزها ما يتعلق بالتجارة بين ايران وباقي البلدان.
ومن جهة اخرى هناك خلافات حادة بين واشنطن وطهران فيما يتعلق بالملفات الساخنة في المنطقة وعلى رأسها سوريا. خلافاتٌ لم تمنعهم ومعهم روسيا و سوريا من مواصلة نجاحات عسكرية على الارض، بينما تمر المعارضة المسلحة السورية المدعومة من امريكا وحليفاتها بوضع لا تحسد عليه.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*