ظريف:لم نتسلم أي محفزات عملية من أطراف الاتفاق النووي

أعلن وزير خارجية ايران، امس الثلاثاء، أن إيران لم تتسلم بعد أي رزمة عملية لازمة من اطراف الاتفاق النووي، مضيفا ان الاتحاد الاوروبي والصين وروسيا يعملون على هذه المحفزات.

وبحسب موقع IFP الخبري ، قال ظريف في تصريحه للمراسلين بعد وصوله الى جنوب افريقيا، بشأن مسار المفاوضات مع الاتحاد الاوروبي والصين وروسيا بعد انسحاب ترامب من الاتفاق النووي،: خلال الجولة الاخيرة من المحادثات مع الخبراء والتي عقدت الاسبوع الماضي في طهران، أكد جميع الاطراف المتبقين في الاتفاق النووي، مرة اخرى، انهم يتخذون الاجراءات اللازمة لضمان تمتع ايران بالمكاسب الاقتصادية للاتفاق النووي.

واضاف ظريف : لم نتسلم بعد رزمة محفزات عملية لازمة.. وان زملاءنا في الاتحاد الاوروبي وأيضا زملاءنا الصينيين والروس يعملون حاليا على هذه المحفزات.

ولفت الى انه تم بحث هذا الموضوع خلال اللقاءات بين الرئيس الايراني والرئيسين الصيني والروسي، حيث كان الجميع مشغولون بدراسة مختلف السبل لضمان امتيازات ايران في الاتفاق النووي، وبالطبع فان الفرصة ضيقة، ونحن في هذه الفرصة الضيقة مشغولون بإجراء مشاورات واسعة مع أطراف الاتفاق النووي وأيضا الشركاء خارج الاتفاق.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*