طهران تدين اقتحام القوات الامنية البحرينية لمنزل الشيخ عيسى قاسم

قاسمی

دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي بشدة مهاجمة القوات الامنية البحرينية للمعارضة في منطقة الدراز و اقتحام منزل آية الله الشيخ عيسى قاسم

وبحسب موقع IFP الخبري اكد قاسمي: ان الحكومة البحرينية  من خلال هجومها على منطقة الدراز  واقتحامها لمنزل الفقيه الكبير آية الله  الشيخ عيسى قاسم  ومقتل واصابة العشرات من المحتجين الابرياء والمعارضة السلمية  قد عقدت الاوضاع القائمة اكثر من الماضي.

ووصف المتحدث باسم الخارجية الايرانية مهاجمة  القوات الامنية للمحتجين  واقتحامها منزل آية الله الشيخ عيسى قاسم في منطقة الدراز  بانه خطأ  حساباتمن قبل الحكومة البحرينية مؤكدا ان تشديد القمع وانتهاج توجهات طائفية ودينية ضد الشعب البحريني  لن يساعد على حل الازمة في هذا البلد  ويؤدي الى حرف المسيرة السلمية للاحتجاجات.

ولفت قاسمي الى المكانة الدينية والمذهبية والسياسية الممتازة  لاية الله الشيخ عيسى قاسم بين المسلمين محذرا من اي اعتداء على سماحته  محملا الحكومة البحرينية مسؤولية عواقبها.

واوصى الحكومة البحرينية  انه بدلا من الاستناد لدعم بعض الاطراف الاجنبية لمواجهة الزعماء الدينيين والسياسيين و المطالبات الشرعية لابناء الشعب البحريني، يجب عليها التخلي عن التوجهات الامنية والبوليسية وانتهاج الحوار الوطني والتمهيد لارضية حل الازمة  بالاستناد الى ابناء الشعب البحريني

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*