شمخاني .. نستخدم كل طاقاتنا لاستقرار الدول المتضررة من الارهاب

شمخاني

أكد أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني ، اليوم الاربعاء، ان بلاده ستستخدم كل أدواتها وطاقاتها من أجل عودة الاستقرار الى الدول المتضررة من الارهاب.

وبحسب موقع IFP الخبري  ، استنكر علي شمخاني بشدة الهجمات الارهابية على الأهالي في منطقة ميرزا اولنغ بمحافظة سربُل شمال افغانستان، مقدما التعازي بهذا الحادث الى الشعب والحكومة الأفغانية، معربا عن المواساة لذوي الضحايا الذين سقطوا في هذه الجريمة المعادية للإنسانية ، وذلك في برقية بعثها الى نظيره الأفغاني .

وجاء في البرقية: لا شك ان انتهاء هذه الممارسات المؤلمة من قبل التنظيمات المتطرفة والتابعة للتيارات التكفيرية، لن يمكن الا بتوفر الإرادة الحازمة والتعاون بين دول الجوار والمحاربة الحقيقية للإرهاب.

وأشار الى اتساع نطاق انعدام الأمن على خلفية تواجد قوات من الدول الغربية وخاصة اميركا في المنطقة، وصرح: إن الجمهورية الاسلامية الايرانية ستستخدم في هذا المسار كل أدواتها وطاقاتها بهدف تحقيق الامن الجماعي وعودة الاستقرار الى الدول المتضررة من فتنة الإرهاب، وستواصل مسارات المواجهة المشتركة لهذا التهديد الخطر من خلال توسيع دائرة التعاون الاقليمية وخاصة مع الحكومة الأفغانية.

يشار الى ان منطقة ميرزا اولنغ في محافظة سربُل شمال افغانستان سقطت منذ يوم الاثنين الماضي (7 آب/اغسطس 2017) ، بيد حركة طالبان الإرهابية، حيث تفيذ الاخبار والتقارير الواردة، ان عناصر طالبان الارهابية قتلوا اكثر من 50 من المدنيين من أهالي المنطقة بمن فيهم نساء وأطفال.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*