رئيس البرلمان الايراني .. سنقوم بعمل يجعل الامريكان نادمين

رئيس البرلمان الايراني.. سنقوم بعمل يجعل الامريكان نادمين

اكد رئيس البرلمان الايراني “علي لاريجاني” ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية هي المسؤول عن تأييد التزام ايران فيما يخص تعهداتها بالاتفاق النووي وليس ترامب؛ مشددا على ان ايران ستقوم بعمل يجعل الامريكان نادمين في حال خروج امريكا من الاتفاق النووي.

وبحسب موقع IFP الخبري ، اشار لاريجاني في تصريح للصحفيين اليوم الثلاثاء الى انه تحدث خلال كلمته خلال اجتماع اتحاد البرلمانات الدولي في سان بطرزبورغ الروسية، عن ضرورة عدم اخذ تصريحات ترامب على محمل الجد لأن الاتفاق النووي لم يكن ثنائيا بل كان اتفاقا حدث الاتفاق عليه خلال 30 شهرا وبعد مفاوضات شاقة.

ورأى رئيس البرلمان الايراني الى ان ترامب لايدقق في الشؤون القانونية؛ مبيناً، بعد تصريحات ترامب الاخيرة اكدت جميع الدول تقريبا انها لاتقبل كلام الرئيس الامريكي وانها تلتزم بالاتفاق النووي.

ونوه لاريجاني الى ان بلاده نفذت التزاماتها التقنية في الاتفاق النووي وتقرر ان تشرف الوكالة الدولية للطاقة الذرية على ذلك ولتعلن التزام ايران بتعهداتها من عدمه؛ مردفا بالقول “لقد اقدمت الوكالة على دراسة هذا الامر 8 مرات وذكرت في تقاريرها ان ايران ملتزمة في الاتفاق النووي”.

واضاف ، كما ان آمانو ذكر في تقريره عقب تصريحات ترامب الاخيرة ان ايران ملتزمة في الاتفاق النووي؛ متسائلا “انه لامر غريب كيف تحدث ترامب عن انه لايمكنه تأييد التزام ايران، في الوقت الذي يجب ان يوكد التزام ايران بالاتفاق النووي الوكالة الدولية وليس ترامب”.

ولفت لاريجاني الى ان امريكا يبدو انها اصيب بحالة خفة في السياسة وهذا ادى الى ان لا احد من الدول سيتعاون معها اذا ارادت امريكا القيام بعمل ما.

وفي معرض رده على سؤال حول استعداد ايران لمواصلة برنامجها اذا انسحبت امريكا من الاتفاق النووي، قال : “لدينا برنامج واضح ومكتوب، كما صادقنا مؤخرا في البرلمان على الاجراءات التي سنتخذها تجاه امريكا، ان برنامج ايران واضح حيال السيناريوهات الامريكية المختلفة، سنقوم بعمل يجعل أمريكان يندمون”.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*