الخارجية الايرانية.. خروج امیركا من اتفاقیة باریس سیؤدی للمزید من عزلتها

بهرام قاسمی

اعتبر المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة بهرام قاسمی انخروج الولایات المتحدة الامیركیة من اتفاقیة باریس يشير الى عدم شعورها بالمسؤولیة تجاه المجتمع العالمی وسیؤدی ذلك للمزید من عزلتها.

وبحسب موقع IFP الخبري قال قاسمی ، ان التغییرات المناخیة قد ادت الي تحدیات عالمیة كبري حیث تستدعی مواجهة تداعیاتها الوخیمة مشاركة شاملة وصادقة من جانب جمیع الدول خاصة حكومات الدول الصناعیة.

وتابع قاسمي قائلا: ان هذه التغییرات (المناخیة) لها نتائج مدمرة علي الدول النامیة وخاصة فی غرب آسیا، ومن بینها ارتفاع درجات الحرارة الموسمیة، والاضرار الاقتصادیة والاجتماعیة العدیدة جدا فضلا عن الجفاف والعواصف الترابیة وانتشار امراض جدیدة وهجرة السكان.

واردف المتحدث باسم الخارجية الايرانية قائلا: ان من غیر المقبول والمستهجن عدم الالتزام بتعهدات اتفاقیة باریس من قبل دولة تعد الثانیة فی انبعاثات غازات الدفیئة ومن اكثر دول العالم تلویثا للجو.

وتابع قاسمی : یجب علي المجتمع الدولی ارغام الادارة الامیركیة الجدیدة علي التنفیذ الدقیق والكامل لتعهداتها الدولیة، وان من الضروری عدم اضعاف الاتفاقیات الدولیة مثل اتفاقیة باریس التی هی بدورها مظهر عالمی للتعاون المشترك وتعزیز التعددیة، وینبغی علي المجتمع الدولی السعی الجاد للحیلولة دون اضعافها.

واكد الدبلوماسي الايراني ان بلاده  ترى ان انسحاب الادارة الامیركیة غیر المسؤول باعتبارها من اكبر الدول فی انبعاثات الغازات الدفیئة فی العالم، لن یلغی مسؤولیتها التاریخیة تجاه التغییرات المناخیة الناجمة عن انتشار الغازات الدفیئة.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*