ايران ..امريكا تحاول بدل تسوية الأزمة الفلسطينية شطب القضية من أساسها

خوشرو

قال مندوب إيران الدائم بالأمم المتحدة غلامعلي خوشرو إن الاحتلال الصهيوني واعتداءاته أساس ومصدر كل التحديات طيلة العقد الأخير في الشرق الأوسط.

وبحسب موقع IFP الخبري أشار خوشرو في كلمة القاها امس الخميس في اجتماع لمجلس الأمن عقد لدراسة قضايا الشرق الأوسط و فلسطين أشار إلي الوضع الحالي في المنطقة قائلا:ان الولايات المتحدة الأميركية تعاتب الكل غير كيان الاحتلال و تحاول بدل تسوية الأزمة أن تشطب القضية من أساسها.

و صرح أن أميركا و الكيان الصهيوني يحاولان شطب قضية فلسطين بينما هما العامل الرئيسي للصراعات في الشرق الأوسط مؤكدا أنهما لا يهتمان بتقارير الأمم المتحدة التي تعدها حول السياسات غير الإنسانية للكيان الصهيوني العنصري ويمارسان ضغوطا على أصحاب هذه التقارير لكي يدفعونهم إلى سحب تقاريرهم ضد الكيان الصهيوني.

وأشار خوشرو الى أن الكيان الصهيوني له تاريخ حافل بالعدوان و الاعتداء علي الدول الجارة و دول الشرق الأوسط بحيث اعتدي 14 مرة منذ عام 1948 م علي دول المنطقة و بامتناعه عن الالتحاق بمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية و البيولوجية قد استهتر بكل الآليات الدولية.

و اعتبر ان الكيان الصهيوني العائق الوحيد أمام تشكيل منطقة خالية عن أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط مؤكدا أن الأسلحة التي يمتلكها الكيان الصهيوني أكبر تهديد ضد دول المنطقة و علي مجلس الأمن معالجة هذه القضية.

و أوضح خوشروأن الكيان الصهيوني نقض حتي الآن أكثر من 86قرارا لمجلس الأمن حول اعتداءاته المتواصلة و احتلاله غير الشرعي و لم تتم معاقبته حتي الآن بسبب هذه الجرائم.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*