القضاء الايراني.. منطق ايران العقلاني والانساني هو عنصر نفوذها في المنطقة

آملی لاریجانی

قال رئيس السلطة القضائية صادق املي لاريجاني، ان بلاده وبحصولها على الخبرات الواسعة خلال السنوات بعد انتصار الثورة الاسلامية، ستبذل كافة جهودها لارتقاء قدراتها الدفاعية .

وبحسب موقع IFP الخبري وفي اجتماع لكبار مسؤولي السلطة القضائية اليوم الاثنين اشار املي لاريجاني الى سياسات اميركا الجديدة حول ايران، وقال ان تصريحات المسؤولين الامريكيين في ماعدا موضوع الاتفاق النووي، تركزت حول محورين قوة ايران الصاروخية وتواجدها في المنطقة.

واشاراملي لاريجاني الى ان تواجد ايران في المنطقة، ليس بقوة السلاح وانما حاضرة في قلوب الشعوب. فضلا عن ذلك فان تواجد ايران في سوريا والعراق كان بطلب رسمي من حكومتي البلدين، ايران وقفت الى جانب الشعبين الايراني والعراقي وقدمت لهما الدعم المادي والمعنوي في احلك الظروف.

وصرح رئيس السلطة القضائية بان داعش صنيعة اميركا فيما تتهم ايران بدعم الارهاب، وقال ان ايران متواجدة في منطقتها الجغرافية، و ان منطقها العقلاني والانساني هو عنصر نفوذها في المنطقة.

ولفت آملي لاريجاني الي الجرائم التي ارتكبتها اميركا ضد بلاده خلال السنوات الماضية، ليس في ايران فقط بل في جميع انحاء العالم . وقال ان مصالح اميركا تتمثل اليوم في بيع الاسلحة وقصف الشعب اليمني المظلوم بانواع القنابل. وبهذا السجل الاسود يأتي الرئيس الامريكي وبعيدا عن الادب والاخلاق ، ‘يصف الشعب الايراني بالارهاب’ مما يكشف عن حماقته وبذاءة لسانه.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*