القضاء الايراني .. ترامب رجل أحمق

آملي لاريجاني

قال رئيس السلطة القضائية في إيران “صادق آملي لاريجاني” إن رئيساً غير منطقي وغير عقلاني مثل ترامب الذي تسبب نهجه العنصري في إنقسام حتى في بلاده، يقوم بالترويج للإسلاموفوبيا ويلصق تهمة الإرهاب بالإسلام، موضحاً أن هذا الأمر لا يعتبر منطقياً ويدل على حماقة الرئيس الأمريكي.

وبحسب موقع IFP الخبري  أشار املي لاريجاني امس الإثنين إلى بعض من تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قائلاً: إن الإسلام ذلك الدين الذي ينادي صراحة بحقوق الإنسان، ورفض مراراً وتكراراً في القرآن الكريم أن تقتل النفس البريئة، يُتهم اليوم من قبل شخص كترامب  بدعم الإرهاب، مبيناً أن توجهاً كهذا هو السبب وراء عدم القضاء على ظاهرة الإرهاب.

وأشار إلى العمليات الإرهابية التي طالت مؤخراً كل  من أوروبا وروسيا، قائلاً: إن ايران تدين الإرهاب بكافة أشكاله، في الوقت الذي تقسم فيه أوروبا وأمريكا الإرهاب إلى إرهاب حسن وآخر سيء.

وأكد رئيس السلطة القضائية في إيران أن العالم الغربي ليس لديه أي رغبة في القضاء على الإرهاب، وهو يستخدم هذه الظاهرة المشؤومة كأداة للتعاطي مع باقي الدول، مضيفاً أن أحد المنظرين الأمريكيين قالها بصراحة خلال الأيام الماضية بأنه لا يجب على أمريكا القضاء على داعش لأنه يعتبر الأداة الأفضل لتحقيق أهداف أمريكا.

وختم املي لاريجاني بالقول أن بلاده حاربت الإرهاب قولاً وفعلاً، وهي تقف في الصف الأول لمقارعة هذا الإرهاب، مضيفاً أن إيران كانت طوال السنوات الماضية ضحية للإرهاب، واليوم هي في الصفوف الأمامية لمواجهته في سوريا ولبنان والعراق، وستواجهه في أي مكان يمكنها الوصول إليه.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*