الخارجية الايرانية : لاعلاقة لملف نازنين زاغري بالقضايا المالية بين ايران وبريطانيا

اعتبر المتحدث باسم الخارجية الايرانية “بهرام قاسمي”، ان ما يجري تناقله حول نوع الاتهامات لنازنين زاغري او ربطها ببعض القضايا المتعلقة بالعلاقات بين ايران وبريطانيا بانها تخمينات لا اساس ولا صحة لها.

وبحسب موقع IFP الخبري وعقب نشر المزاعم من قبل ريتشارد راتكليف زوج نازنين زاغري التي تحمل جنسية ايرانية وبريطانية والقاضية بان المسؤولين القضائيين الايرانيين ابلغوه بان سبب اعتقال زوجته يعود الى الديون البريطانية لايران، استفسر مراسل وكالة انباء فارس من المتحدث باسم الخارجية حول هذا الامر فقال ان السيد زاغري باعتبارها مواطنة ايرانية ثبت ارتكابها جرائم مختلفة من قبل الجهاز القضائي والامني الايراني وتم محاكمتها طبقا لقوانين الجمهورية الاسلامية الايرانية وهي تقضي فترة حكمها .

واضاف ان مايثار حول نوع اتهامات السيدة زاغري وربطها ببعض القضايا المتعلقة بالعلاقات بين ايران وبريطانيا ماهو الا تخمينات لا اساس لها ولا صحة لها .

وتابع قاسمي انه لاتوجد اية علاقة بين الحكم الصادر بحقها وبين العلاقات الثنائية بين طهران ولندن كما انه ليس لها اية علاقة بقضايا الخلافات المالية الموجودة بين ايران وبريطانيا  .

هذا وكان ريتشارد راتكليف زوج زاغري قد ادعى مؤخرا بان المسؤولين القضائيين في ايران ابلغوه بان السبب الرئيسي لسجن زوجته هو الديون البريطانية لايران والمتعلقة بصفقة اسلحة بقيمة 400 مليون بوند تم ابرامها قبل انتصار الثورة الاسلامية حيث تسلمت لندن مبلغ الصفقة ولكنها لم تسلم الاسلحة لايران .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*