الخارجية الايرانية : الدول المحيطة بإيران تحت مظلة الناتو أو القوة النووية

قال وزير الخارجية الايراني “محمد جواد ظريف”، اليوم السبت، ان جميع الدول المحيطة بإيران تحت مظلة الناتو أو القوة النووية ويرتبط بقائها وزوالها بالقوى الكبرى حيث ترتجف إزاء عطسة من ترامب وتفرح من ابتسامته وهذا هو حال المنطقة.

وبحسب موقع IFP الخبري ، قال ظريف في كلمة خلال ملتقى تبلور موازين حقوق الانسان في القوانين الجنائية الايرانية ، لدينا اكثر المصادر غنى في مجال حقوق الانسان في الاسلام لكن تركيزنا كان على قضية الاخلاق وركز الغرب على الحقوق.

ونوه الى انه “بالنظر الى الاوضاع الدولية الخاصة واوضاع الجمهورية الاسلامية الايرانية ان حقوق الانسان مهمة بالنسبة لنا من الناحيتين الداخلية والدولية واليوم نأخذهم بالاعتبار نظرا لتغير مفهوم القوة في العالم”.

وأضاف ظريف ، ان جميع الدول المحيطة بإيران تحت مظلة الناتو أو القوة النووية ويرتبط بقائها وزوالها بالقوى الكبرى حيث ترتجف إزاء عطسة من ترامب وتفرح من ابتسامته وهذا هو حال المنطقة.

وتابع وزير الخارجية الايراني ، لكن منذ 40 عاما لم يكن اي بلد الى جانب ايران والجميع دعم الطرف المقابل في الحرب المفروضة على ايران وفرض علينا الحظر لمدة 8 اعوام لم يساعدنا فيها اي بلد وجميع القرارات التي كانت تصدر ضدنا كان تحظى بغالبية الاصوات سوى صوت او صوتين احدهما ممتنع والاخر غير موافق.

واكد ان الشعب الايراني هو من حافظ على النظام في ايران وملأ الساحات في المراحل التاريخية الحساسة سواء في الانتخابات أم في الحرب.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*