الخارجية الإيرانية تنصح سلطات البحرين بالتحاور مع شعبها بدل ممارسة القمع

دعا المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الإيرانية “بهرام قاسمي” ، اليوم الأحد ، سلطات البحرين الى فتح أبواب التحاور والنقاش مع شعبها بدل التوجه القمعي الذي تمارسه ضده.

وبحسب موقع IFP الخبري، استنكر قاسمي في بيان له اليوم الأحد الادعاءات الفارغة والمتكررة للمسؤولين البحرينيين ضد مؤسسات البلاد ، موضحاً ان توجيه الاتهامات ورسم سناريوهات متكررة وادعاءات فارغة من الأساس ضد الآخرين لا تساعد السلطات البحرينية في حل مشاكلها مع مواطنيها وشعبها.

وأكد قاسمي : “اننا نوصي مرة اخرى المسؤولين البحرينيين بتوفير أرضية للمشاركة والحوار مع شعبها بدلا من انتهاج السياسات القمعية والبوليسية”.

هذا وكانت وزارة الداخلية البحرينية قد أصدرت مؤخرا بيانا أشارت فيه الى اعتقال 116 شخصا، وصفتهم بالارهابيين، وزعمت أن 48 من المعتقلين تلقوا تدريبات في معسكرات الحرس الثوري في ايران وفروعه الخارجية في العراق ولبنان.

الى ذلك  ادعت وزارة الداخلية البحرينية إحباط عدد من العمليات الارهابية، كان للمعتقلين فيها أدوار مختلفة بما فيها التخطيط والإعداد والتنفيذ لهذه العمليات او نقل المتفجرات، وان عددا منهم مسؤولون عن تصنيع المتفجرات.

كما اتهمت الداخلية البحرينية، الحرس الثوري بتشكيل ما وصفته عصابة ارهابية مؤلفة من هذه الخلايا، وزعمت ان هذه الخلايا كانت بصدد استهداف قادة ومسؤولي الاجهزة الامنية والدوريات والحافلات التي تقل القوات الامنية وكذلك المنشآت النفطية والحيوية، من أجل الإخلال بالنظام والامن العام وضرب الاقتصاد الوطني، حسب ادعائها.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*