التطرف بعيدا عن المعايير المزدوجة

ادان المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة  بهرام قاسمي الهجمات الارهابیة التی شهدتها العاصمة البریطانیة لندن مساء امس وقال ان الانضمام الصادق والمسؤول الى الحملة العالمیة لمكافحة الارهاب والتطرف بعیدا عن المعاییر المزدوجة هو السبیل الوحید للقضاء على هذه الظاهرة.

وبحسب موقع IFP الخبري عبر قاسمی عن تعاطفه مع ذوي الضحایا قائلا ان العملیات الارهابیة التی تحدث هنا وهناك باتت تدق ناقوس الخطر للمجتمع العالمی.

واكد المتحدث باسم الخارجیة على ضرورة ان تكف بعض الحكومات عن اسلوب اللامبالاة وتتغاضي عن مصالحها السیاسیة والاقتصادیة الانیة لما یضمن الامن لشعوبها ویرسی اسس الامن العالمی ویساهم فی اجتثاث جذورالارهاب من خلال تجفیف مصادره المالیة والعقائدیة والتی باتت معروفة للجمیع.

وشدد ان ماتؤكد علیه بلاده حول اجتثاث جذور الارهاب والتطرف لیس موقفا سیاسیا فحسب بل هو ضرورة وحاجة ماسة لضمان الامن العالمی .

وتابع قاسمی ان الارهاب مدان بكافة اشكاله وانواعه وان السبیل الوحید للتخلص من هذه الظاهرة المشؤومة یتمثل فی التحاق جمیع المسؤولین بالحملة العالمیة لمكافحة العنف والتطرف بعیدا عن المعاییر المزدوجة.

هذا و شهدت العاصمة البریطانیة مساء امس اعتداءین إرهابیین وقع الأول على جسر لندن، بعدما دهست سیارة شحن صغیرة المارة وأصابت عددا منهم. فی حین وقع الاعتداء الآخر فی منطقة بورو ماركت وكان طعنا بسكین حیث أصیب عدة أشخاص.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*