السجن 30 عاما بحق متعاطي مخدرات

حکمت محکمة ايرانية على مدمن مخدرات بالحبس لـ 30 عاما و6 اشهر، بتهمة سجن وتعذيب زوجته وابنتيه القاصرتين، واللافت ان محامية الدفاع عن الزوجة وطفلتيها، تمكنت من اقناع المحكمة بأصدار اقصى العقوبات بحق المتهم.

ضحية هذه القضية الدرامية هي الزوجة “اعظم” وابنتيها “هانية 8 اعوام” و”هدية 5 اعوام”، حيث يسكنّ مدينة مشهد شمال شرق ايران.

وكان الزوج (المتهم) قد اقدم على سجن ضحاياه (زوجته وابنتيه) في المنزل لمدة 21 يوما وسط حرمانهن من اكل الطعام وشرب الماء، وضربهن بشكل مبرح.

و بحسب الخبر الذي اوردته صحيفة همشهري اونلاين، فان جرائم المتهم عديدة -منها- قيامه بزج بزوجته “اعظم” داخل صندوق معدني واغلاقه، وحرمانها من استنشاق الهواء، قبل ايقاد فرن من تحت الصندوق لكوي رجليها بالنار.

“مدمن المخدرات” لم يرحم ابنتيه ايضا، حيث كسر فك واسنان احداهن، ومارس الضرب المبرح بحق بنته الصغرى “هدية” وبشكل مستمر.

وبحسب التقرير، فبعد ان تم الكشف عن أمره، تم القاء القبض عليه واجريت معه تحقيقات شاملة، قبل ان تحكم عليه محكمة محافظة خراسان بأشد العقوبات.

وقالت محامية الدفاع عن الضحية “مرضية محبي” لوكالة انباء ايسنا الطلابية، ان قضاة المحكمة الجنائية قضوا على المتهم بالسجن لـ 30 عاما و6 اشهر.

كما حكمت المحكمة على المتهم بدفع “دية” عن الاضرار الناجمة عن الحروق وكسور الأنف والعينين وإصابات أخرى. محامية الدفاع وصفت الحكم الصادر بحق المتهم بالـ جيد، الذي يشمل كافة الجرائم التي ارتكبت بحق الضحية واطفالها.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*