تأثير الإتفاق النووي على حضور ايران في معرض “فيتور”

قال مندوب مؤسسة التراث الثقافي والسياحة الايرانية في اسبانيا “محمد محمدي راد” ان الضجة الاعلامية حول ايران بعد الاتفاق النووي لفتت انتباه الكثير وهذا ماسيؤثر ايجابا على جناح ايران في معرض فيتور للسياحة الذي يعقد في اسبانيا.

واضاف في حوار مع وكالة مهر للأنباء ان جناح ايران في معرض فيتور هذا العام سيكون اوسع من النسخة السابقة العام الماضي، حيث سيضم برامج مختلفة كـ”الليلة الايرانية” والتي سيشارك فيها بعض الوزراء الاسبان، حسب تصريح السفير الايراني والمستشار التجاري الجديد في اسبانيا.

وأكد “محمدي راد” أن اسم ايران يطرح دائما في الاعلام الاسباني وخاصة في “المجلات” ويتم الحديث عن هذا البلد، ومن الطبيعي ان يكون جناح ايران هذا العام ملفتا للأنتباه.

واشار المسؤول الايراني الى ان هذا المعرض يقام اواخر كانون الثاني / يناير من كل عام ولكن مع الاسف فان الميزانية المرصودة لجناح ايران محدودة، موضحا ان جناح ايران يقع هذا العام في صالة الشرق الاوسط ومن المعروف ان الدول العربية تصرف الكثير على اجنحتها.

وقال محمدي راد ان جناح ايران في المعرض كسائر الاجنحة لن يبادر ببيع الصناعات اليدوية خلال اقامة المعرض، مضيفا ان باقي الدول تدفع 70 الى 75 بالمائة من تكاليف وكالات السفر والسياحة لحضورها في المعرض، الا ايران لم تدفع اي مبلغ، مشيرا الى ان جورجيا تصرف الكثير في مجال الاعلان، وقد استطاعت ان تقيم رحلة باليوم من ايران الى اراضيها عبر الاعلانات باللغة الفارسية.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*