ايران واسبانيا مستعدتان لتنمية التعاون السياحي

اعلنت رئيسة منظمة التراث الثقافي والصناعات اليدوية زهرا احمدي بور عن استعداد ايران لتنمية التعاون السياحي مع اسبانيا موكدة علي ضرورة تسيير خط جوي مباشر بين طهران وبرشلونة.

واشارت رئيسة منظمة التراث الثقافي خلال لقائها السفير الاسباني في طهران ادواردو بوسكيتس الي النجاحات التي حققتها اسبانيا في مجال السياحة وتمتعها بخبرات جيدة في هذا المجال وقالت انه ينبغي لنا استخدام خبرات اسبانيا وتحويل القدرات السياحية في ايران الي فرص للحصول علي المال.

وتابعت بالقول ان اللقاءات الكثيرة التي جرت بين مسؤولي ايران واسبانيا، تشير الي رغبة البلدين في الاحتفاظ بعلاقاتهما علي مستويات رفيعة موكدة علي تسيير خط جوي مباشر بين طهران وبرشلونه للحصول علي التكافؤ في تبادل السياح بين البلدين.

وبحسب وكالة انباء ايرنا اشارت احمدي بور الي فرص التعاون الثنائي بين البلدين بما فيها تدشين صندوق لترميم وتحويل البيوت التاريخية الي فنادق تقليدية معربة عن استعداد ايران للتعاون مع اسبانيا في المجالات التقنية والتعليمية والادارة وتحديث المناطق التاريخية والاثرية وتطوير البني التحتية للسياحة واقامة معارض للصناعات اليدوية.

واعتبرت تقديم تسهيلات في اصدار تأشيرة الدخول اهم قضية تساعد علي تنمية ارضيات التعاون المشترك.

من جانبها اكد السفير الاسباني علي بذل جهود بلادها للرقي بالعلاقات الثنائية في مجال السياحة.

وفيما اشار الي زيارة 20 الف سائح ايراني الي اسبانيا في العام الماضي اعلن عن تسيير رحلة جوية مباشرة لشركة ‘ماهان’ الي برشلونة حتي مارس المقبل معربا عن امله باستئناف رحلات مباشره الي مدريد في مستقبل قريب.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*