رُفات 15 شخصا، دُفنوا قبل 5 آلاف عام

قال رئيس دائرة التراث الثقافي والصناعات اليدوية والسياحة في مدينة كاشان (وسط ايران) ان اعمال المسح التي تمت في منطقة “جوشقان واسترك” التاريخية كشفت عن
مقابر تعود للعصر الحديدي الثاني.

وقال “محسن جاوري” للصحافيين ان من بين الاكتشافات، رفات اكثر من 15 شخصا دفن اثنين منهم بصورة عادية والباقي بعد حرقهم.

ونقلت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء (ايرنا) عن جاوري ان الاكتشافات الأخيرة تشير الى ان القبور، كانت تبنى على شكل نصف دائري، واستخدم في بنائها الفخار والاحجار الصغيرة، وهي غير مسقفة، واستمرت عمليات الدفن بهذه الطريقة حوالي 200 عام.

واضاف الخبير في الآثار القديمة ان العصر الحديدي يصادف دخول الآريين الى ايران، اي اواخر الألفية الثانية قبل الميلاد.

واشار “جاوري” الى ان الدكتور “آركاديوش سولتسياك” الاخصائي في فيزيولوجيا الانسان من جامعة وارسو، واستاذين آخرين في علم الآثار من جامعة كاشان، شاركوا مسح المنطقة التاريخية وعمليات اكتشاف هذه المقابر.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*