أصغر فرهادي في “قمرة الدوحة”، استاذاً

أعلنت مؤسسة الدوحة للأفلام عن تأكيد حضور المخرج السينمائي الإيراني الشهير “أصغر فرهادي” للنسخة المقبلة من “قمرة 2017”.

وستقام النسخة الثالثة من قمرة من 3 إلى 8 مارس 2017 في الدوحة، وهي الفعالية المخصصة لتطوير المواهب الواعدة مع التركيز على المخرجين الذين يقومون بتجاربهم الإخراجية للمرة الأولى أو الثانية من “قطر” والعالم.

وقالت فاطمة الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام :”نتشرف بحضور ثلاثة خبراء من السينما المعاصرة في قمرة وهم المخرج الإيراني أصغر فرهادي والفرنسي برونو دومونت والکمبودي ريثي بان الذين سيقدمون أساليبهم المختلفة في صناعة الأفلام إلى قمرة 2017″.

بدوره قال إيليا سليمان المستشار الفني لمؤسسة الدوحة للأفلام :”يواصل قمرة في نسخته الثالثة التركيز على جوهر رسالته، في أن يكون متناسقاً ودقيقاً. الخبراء العالميين المدعوين وهم أصغر فرهادي وبرونو دومونت وريثي بان ثلاثة، فنانين مميزين، وسيعززون بتجاربهم هذا المفهوم وهذه الفلسفة. سيعرض صناع الأفلام الثلاثة أعمالهم ويشرحون مقاربتهم للأمور، منها تفسير أصغر فرهادي البصري للأوضاع الاجتماعية، ولوحة دومونت السينمائية الملونة، واستكشافات بان الشخصية التي تنزع لإظهار القساوة التي تعرض لها في الماضي. وتعد قمرة مساحة للمفاجأة والاكتشاف من خلال المحافظة على هويتها تماماً كالجانب المخفي من العملية الإبداعية”.

يذك ان اعمال اصغر فرهادي حازت على جوائز عالمية عدة، ابرزها فيلم “انفصال” (2011) حيث نال جائزة “الدب الذهبي لأفضل فيلم”، وجائزتي “الدب الفضي للممثلين” عندما عرض في مهرجان برلين السينمائي الدولي. كما فاز الفيلم بأكثر من 70 جائزة من بينها جائزة “سيزار لأفضل فيلم أجنبي” وجائزة “غولدن غلوب” و “جائزة أوسكار كأفضل فيلم أجنبي”.