مهرجان فجر الدولي يسلّط الضوء على إستقطاب الأفلام العربية

: تشهد العاصمة الإيرانية في الفترة بين 19 و27 نيسان/إبريل المقبل فعاليات الدورة 36 من مهرجان فجر السينمائي الدولي، والذي تقدّم للمشاركة فيه حتى الآن 682 فيلماً تمثل 35 دولة، مع إشارة إلى أن إدارة المهرجان تركز بقوة هذا العام على الحضور الأجنبي وخصوصاً العربي، . حيث شارك مخرجون عرب منذ انطلاق المهرجان، من أبرزهم: المخرج الفلسطيني “رشيد مشهراوي” والمخرج العراقي “محمد دراجي” و… وأضيفت جائزة المخرج السوري الراحل “مصطفى العقاد” للمهرجان لإضفاء صبغة مشهد سينما دول الجوار على فعالياته، وتبادل الخبرات والتجارب.

وبحسب موقع IFP الخبري ، يتنافس المتسابقون في مختلف التظاهرات للفوز بجائزة “العنقاء البلورية”. كذلك “دبلوم الشرف” و”القرص الذهبي”. علاوة على ذلك أضيفت في السنوات الأخيرة أقسام أخری  إلى المهرجان كـ”السينما الوثائقية” و”الفيلم القصير”، ويحوز الفيلم الروائي هذا العام على الأولوية. بينما يولي القائمون على دورة هذا العام، اهتماماً خاصاً بالفيلم الروائي العربي، وسيحرصون على استقطاب المنتج السينمائي العربي الروائي. وقد نالت الأفلام العربية المشاركة في الدورات السابقة اهتمامَ السينمائيين الإيرانيين وقُدمت عدّة قراءات نقدية عن المنتج السينمائي.

يشار الى ان أنّ الفرصة متاحة للراغبين في التسجيل في المهرجان عبر الرابط أدناه: http://www.fajriff.com/

هذا وسيشهد المهرجان استضافة فنانين ممثلين ومخرجين من جميع أنحاء العالم ودورات أكاديمية وندوات وورشات عمل.

الى ذلك كشف “مازيار ميري” مدير قسم “دار الفنون” أن لجنة فجر تلقت طلبات من 50 دولة للمشاركة في هذا القسم قائلاً: إن ورشة قبول المشاركين في قسم “دار الفنون” الذي بدأ بفكرة مدير المهرجان “رضا ميركريمي”، ستنطلق في الدورة السادسة والثلاثين لهذه السنة بمشاركة واسعة، حيث سيتم تقديم محاضرات لطلاب السينما وعرض أفلام لهم من خلال هيئة التدريس لدينا التي تتضمن عددا من المخرجين الايرانيين والأجانب وينتهي بهم المطاف إلى الفصل الدراسي الأخير حيث يتم فرزهم، وفي نهاية هذه الفصول يتم دفع تكلفة “صناعة فيلم” للطالب الحاصل على تقييم أفضل فيلم قصير خلال الفصول الدراسية.

وفيما يتعلق  بكيفية التسجيل في هذا القسم، قال ميري: لا توجد إمكانية للتسجيل بشكل مباشر في “دار الفنون”، ولكن أعضاء هيئة التدريس لدينا يراقبون أفضل الافلام التي تعرض في جميع الأكاديميات الإيرانية والأجنبية على مدار العام. وبهذه الطريقة نستقطب الطلاب للمشاركة، ولكن ضمن شروط أيضا، على سبيل المثال، لابد أن يكون عمر الطالب السينمائي تحت سن الـ 27 عاماً ويتقن اللغة الإنجليزية وقام بصناعة فيلم قصير مسبقا. ثم تتم معاينة وتقييم الفيلم  ليجري بعدها اختيار حوالي 110 طلاب لحضور فصول هذا القسم، نصفهم من الطلاب الإيرانيين والنصف الآخر من بلدان مختلفة.

هذا ويفتح المهرجان هذا العام الأبواب لتشكيل ندوات وورش احترافية تغطي مساحة أكبر من الاعوام السابقة.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*