دعوة ایرانیة لإغلاق الأبواب بوجه البضائع الصينية

اكد عضو لجنة الصناعات والمناجم في البرلمان الايراني “جواد حسيني كيا” على ضرورة منع استيراد قطع غيار رديئة من الصين.

Hosseini kiaوقال حسیني كيا في حوار مع مراسل وكالة أنباء البرلمان (ايكانا) ان البطالة في المعامل المحلية لقطع الغيار سببه استيراد القطع الرديئة من الخارج وعدم العناية بالانتاج الداخلي، مضيفا “ان استيراد قطع غيار رديئة يتناقض مع فحوى الاقتصاد المقاوم، وان لجنة الصناعات والمناجم في البرلمان عقدت اجتماعات بهذا الشأن مع المسؤولين المعنيين”.

وحسب “حسيني كيا” فان القطع المصنوعة في ايران افضل بكثير من نظيرتها الصينية، الا ان بعض مستوردي هذه القطع الرديئة يفضلون مصالحهم الشخصية على المصالح الوطنية ولايهمهم رفع تكلفة الاسر في تصليح سياراتهم على حد تعبيره.

وشدد على ضرورة استيراد العلوم الفنية في مجال صناعة القطع بدلا عن استيراد السلع، لازدهار الاقتصاد والانتاج الداخلي وتحسين نوعية البضائع.

واشار النائب البرلماني الى ان الارتباط الوثيق بين الجامعات والصناعات يعد احد السبل لتحسين صناعة السيارات وقطع الغيار، كما ان اغلاق الباب بوجه البضائع الرديئة يضمن  النمو المستديم للبلاد.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*