شركة صينية تدرس الاستحواذ على حصة توتال في مشروع إيراني للغاز

قالت مصادر بقطاع الطاقة إن سي.إن.بي.سي، ان أكبر شركة صينية للنفط والغاز، تدرس الاستحواذ على حصة توتال في مشروع إيراني عملاق للغاز إذا انسحبت الشركة الفرنسية من إيران إمتثالا لأي عقوبات أمريكية جديدة.

وبحسب موقع IFP الخبري ، تملك سي.إن.بي.سي حصة قدرها 30 بالمئة بينما تملك بتروبارس التابعة لشركة النفط الوطنية الإيرانية الحصة المتبقية البالغة 19.9 في المئة.

الى ذلك قالت ثلاثة مصادر بالقطاع أحيطت علما بالمحادثات إن مسؤولي سي.إن.بي.سي أجروا محادثات داخلية في الأسابيع الأخيرة لبحث احتمال تولي مسؤولية المشروع.

هذا

وامتنع متحدثون باسم سي.إن.بي.سي وتوتال وشركة النفط الوطنية الإيرانية عن التعقيب.

من جانبه قال مسؤول كبير في توتال إن الشركة لديها ”آلية ما تسمح لنا بالخروج من الاتفاق بطريقة سلسة إذا أجبرتنا العقوبات الدولية على ذلك“.

وتقول مصادر مطلعة إن أي تغيير سيتسبب على الأرجح في تأخير الجدول الزمني في الوقت الذي تجري فيه توتال مباحثات مع شركات خدمات ومن المتوقع أن ترسي عقودا في مطلع العام القادم.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*