ایران ..الاحتفال بالإكتفاء الذاتي في مجال البنزين

الاحتفال بالإكتفاء الذاتي في مجال البنزين

أقيم احتفال بمناسبة الإكتفاء الذاتي في مجال البنزين الیوم الاحد في مدينة بندر عباس جنوب ايران وذلك بحضور الرئيس الايراني حسن روحاني .

وبحسب موقع IFP الخبري أشار روحاني إنه ومن خلال إفتتاح المرحلة الأولي من مصفاة ‘ستاره خليج فارس’ ( نجم الخليج الفارسي ) للغاز المسال فإن البلاد حققت الإكتفاء الذاتي في هذا المجال.

ولفت الرئيس الايراني إنه ومن خلال إفتتاح المرحلتين المتبقيتين من المصفاة فإن إيران ستنضم مع نهاية العام الجاري وربيع السنة القادمة إلي البلدان المصدرة للبنزين في العالم.

وقال روحاني : إنه وبالتزامن مع إفتتاح وتشغيل مصفاة ‘ستاره خليج فارس’ للغاز المسال بشكل رسمي فإن توزيع البنزين المنتج للمحطات المحلية سيكون وفقاً لمعاير يورو 4 الدولية.

وأشارالرئيس روحاني إلي وقف إستيراد زيت الغاز وقال: حتي نهاية العام سيتم وقف إستيراد البنزين كما سنتجه نحو تصدير هذا المنتج.

وقال الرئيس الايراني : إن الذين يقولون إننا لم نشاهد النتائج الطيبة للإتفاق النووي عليهم أن يأتوا إلي هذه المصفاة والتي تم إستيراد معداتها كاملة وبدون أي عوائق من خارج البلاد وقامت الشركات الأجنبية بنصبها مع ضمان الجودة مشيراً إلي أن الحكومة الراهنة رصدت مليارا و400 مليون دولار لإكمال مصفاة (ستاره خليج فارس) للغاز المسال.

ووصف روحاني  مصفاة (ستاره خليج فارس) للغاز المسال بأنه من إنجازات صناعة النفط في إيران وأكد إنه وفي لم يبرم الإتفاق النووي ولم يرفع الحظر علي شراء المعدات اللازمة فلم يكن بإمكاننا تشغيل هذه المصفاة العملاقة أبداً.

يشار الى ان المرحلة الأولي من مصفاة (ستاره خليج فارس) للغاز المسال تم تدشينها اليوم الأحد بحضور رئيس الجمهورية بحجم إنتاجي يبلغ 360 ألف برميل باليوم.

هذا ومن خلال تدشين هذا المشروع فسيتم إنتاج يومياً 12 مليون ليتر من البنزين بمعايير يورو 4 وأربعة ملايين ونصف المليون من زيت الغاز بمعايير يورو 4 ومليون لتر من النفط الأبيض بمعايير يورو 4 ومليون و300 ألف لتر من الغاز المسال (أل بي جي) بمعايير يورو 4.

ومع تشغيل مصفاة نجم الخليج الفارسي للغاز المسال بشكل كامل فسيتم إنتاج بنزين بحجم 36 مليون لتر بمعايير يورو 4 وه وبالتالي فسيكون إنتاج البنزين في البلد بحجم 100 مليون لتر في اليوم وسيساعد ذلك إمكانية تصدير هذه المادة إلي خارج البلاد.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*