اتفاق نهائي لمشروع انبوب الغاز الایراني الى سلطنة عمان

اعلن وزیر النفط الایرانی “بیجن نامدار زنكنة” بان الاتفاق النهائي لانشاء خط انبوب الغاز الایراني الى سلطنة عمان سیبرم خلال شهر حزیران القادم.

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن وكالة ارنا ،  قال زنكنة امس الاربعاء ، ان الاتفاق لانشاء هذا الخط سیتم في اطار جزئین، الاول حتى نهایة ایار /مایو والثاني حتى نهایة حزیران / یونیو القادم.

واشار الى لقائه نظیره العماني محمد الرمحي في مسقط قائلا، لقد مضت الامور جیدا. تم التوقیع على محضر الاتفاقات وآمل بان یجري الاتفاق النهائي وفق الجدول الزمني المحدد له.

وبشان السبب في التاخیر الحاصل للوصول الى الاتفاق قال زنكنة ، هنالك الكثیر من المشاكل، اذ ینبغي ان نبرم العقد مع متعهد یقبل به الطرفان كما ان هنالك العدید من القضایا القانونیة المترتبة على هذا الامر والتي هي بحاجة الى الدقة والمزید من الملاحظات في هذا الصدد.

وبشان احتمال ان تستثمر عمان احتیاطاتها من الغاز بدلا من شراء الغاز من ایران بسبب اطالة امد المفاوضات قال وزیر النفط الایراني ، ان المفاوضات مع الجانب العماني والمراجعات التي تتم من قبل زبائن اخرین تشیر الى العكس من هذا الافتراض.

یشار الى ان ایران وعمان وقعتا قبل عدة اعوام مذكرة تفاهم لتصدیر الغاز الایراني الى عمان وذلك عبر انشاء انبوب في قاع الخلیج الفارسی.

وبما ان الشركات الایرانیة تمتلك الخبرات اللازمة لانشاء خطوط الانابیب في قاع البحر بمیاه غیر عمیقة ـ فقد تقرر الاستفادة من خدمات شركات دولیة تمتلك الخبرة في انشاء الانابیب فی المیاه العمیقة التي تتجاوز الف متر.

وبناء على ذلك ، عقد اجتماع مشترك بحضور مندوبین من ایران وكبار المسؤولین فی وزارة النفط العمانیة مع مندوبین من شركات توتال الفرنسیة وشل البریطانیة الهولندیة وكوس الكوریة الجنوبیة، للبحث فی امكانیة المشاركة فی هذا المشروع.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*