ايران: استيراد سيارات امريكية الصنع خط احمر حتى اشعار آخر

فندت ايران مزاعم حول استيراد سيارات امريكية الصنع واعلنت على لسان رئيس نقابة مستوردي السيارات انه خط احمر وممنوع حتى اشعار آخر.

وقال ميثم رضائي لوكالة انباء البرلمان (ايكانا) ان نبأ استيراد سيارات امريكية الصنع كاذب ولا أساس له من الصحة وحسب تعميم وزارة الصناعة لايسمح بأستيراد سيارات تصنع في الولايات المتحدة حتى وان كانت ملكيتها لشركات يابانية او كورية.

واضاف ان هذه الاخبار الملفقة تنشر من اجل التأثير على السوق ولو علمنا ان شركة ما استوردت سيارات امريكية الصنع حتى لو تم ذلك عبر شركات كورية ويابانية فيتم متابعة الامر في المراجع القانونية ذات الاختصاص.

يذكر ان وكالات انباء ايرانية افادت في 3 مايو من العام الحالي بان ايران تراجعت عن السماح بأستيراد سيارات امريكية الصنع بعد ان انتقد ذلك المرشد الاعلى آية الله علي خامنئي.

 من جهة اخرى اكد عضو لجنة الصناعة والمعادن في البرلمان الايراني محسن كوهكن، ان اللجنة وبعد دراسة الموضوع توصلت الى منع استيراد السيارات المصممة والمصنعة في الولايات المتحدة والتي ندفع سعرها بالعملة الصعبة “فهذا الامر يدخل ضمن وصايا مرشد الثورة حول  منع استيراد البضائع من امريكا”.

وانتقد النائب الايراني من اصدر رخصة استيراد هكذا بضائع مؤكدا انه ارتكب خلافا قانونيا ومتابعة الموضوع هي من صلاحيات البرلمان.

وتابع: فيما اذا اقدمت شركة امريكية بالتعاون مع شركة كورية او يابانية على نقل تقنيتها الى دولة ثالثة حتى لو احتفظت بعلامتها المسجلة فلا نعتبرها بضاعة امريكية الصنع.

وفي سياق متصل افاد كوهكن ان لجنة الصناعة والمعادن في البرلمان ستدرس هذا الموضوع وايضا عقود السيارات مع الجانب الفرنسي بحضور وزير الصناعة حيث سيقدم شرحا وافيا في هذا المجال.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*