مساعد الرئيس الايراني .. توقيع العقد مع توتال ، هزيمة للأمريكيين وفشل للحظر

قال المساعد الأول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري إن كل من يرغب في تنمية إيران يبنغي أن يفرح لتوقيع العقد مع شركة توتال الفرنسية معتبراً إن توقيع عقد مع توتال هو بمثابة هزيمة للأمريكيين وفشل للحظر.

وبحسب موقع IFP الخبري قال جهانغيري: إن كل من يرغب في تنمية إيران ينبغي أن يفرح لعقد توتال ، وذلك خلال مراسم إفتتاح متحف البنك الوطني الإيراني يوم امس الأربعاء .

وقال جهانغيري  إن قائد الثورة شدد على ضرورة الإستثمار في قطاع النفط والغاز بمبلغ 200 مليار دولار مشيراً الى قيمة عقد توتال تصل الي 5 مليارات دولار تقريبا وهناك مبلغ 195 مليارد دولار ينبغي أن يستثمر في هذا المجال.

واضاف جهانغيري: إن امريكا فرضت حظراً ينص على عدم الإستثمار في صناعة النفط الإيرانية بأكثر من 20 مليون دولار وبالتالي فإن العقد مع توتال يمثل هزيمة للولايات المتحدة وفشلاً للحظر الذي يمنع وصل الأموال إلي إيران.

وأكد المساعد الاول للرئيس الايراني إن إيران هي بلد كبير وغني ويمتلك طاقات بشرية وعلمية كبيرة وهو في المرتبة الأولي عالمياً علي صعيد مخزون النفط والغاز ويتمتع بموقع استراتيجي على الصعيد الجغرافي ويمتلك حجما سكانيا كبيرا ولديه تاريخ طويل في مجال الصناعة وبالتالي فإن بإمكان إيران أن تتجاوز جميع المشاكل شريطة أن تكون التنمية هدفنا الأول.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*