217 قرية في ايران تستخدم الطاقة الشمسية

217 قرية في ايران تستخدم الطاقة الشمسية

أهالي 217 قرية في ايران لم يدفعوا ثمنا الكهرباء. بيوتهم كسائر البيوت تحتوي على عداد كهرباء ولكن ليس لأجل دفع الثمن بل لتنبيه الأهالي بقيمة الطاقة الشمسية والحفاظ على الألواح الشمسية.

وحسب موقع IFP الخبري، فان قریة سي جانلو في محافظة قزوين (غرب ايران) اصبحت شهيرة في الفضاء المجازي بسبب سطوحها المغطاة بالالواح الشمسية . هذه القرية لعقد من الزمن نتتج طاقتها الكهربائية باستخدام الالواح الشمسية ولم يدفع الاهالي أي ثمن لاستهلاك الكهرباء بل بالعكس بامكانهم بيع الكهرباء الاضافي لوزارة الطاقة.

وأضاف التقرير: بالرغم من ان بيع الكهرباء لم يكن متاحا لجميع القرى ولكن وزارة الكهرباء عازمة على شراء الكمية الاضافية من الكهرباء.

تلقب قرية سي جانلو بالقرية الصديقة للبيئة ولكن اسرة مصلحي شربياني تقول ان هذه القرية ليست الوحيدة التي تؤمن الطاقة الكهربائية من اشعة الشمس بل هناك 217 قرية في انحاء البلاد تتمتع بمحطات كهرباء شمسية ومن المقرر ان يزداد عدد هذه القرى حتى نهاية العام الفارسي (20 مارس) الى 300 قرية.

احد أسباب تأمين كهرباء هذه القرى من الطاقة الشمسية هو الثمن الباهض لربطها بشبكة الكهرباء الوطنية لاسباب تتعلق بالطرق الوعرة والصعبة في المناطق الجبلية العالية جدا حيث ان تكلفة ربطها بالشبكة يعادل 5 أضعاف الى 9 أضعاف انشاء محطات شمسية ولهذا السبب قررت الحكومة تامين كهرباء هذه القرى عبر الالواح الشمسية،  كما يتمكن اهال المدن أيضا شراء هذه الالواح الشمسية وبيع الكهرباء الفائض لوزراة الطاقة.

وحسب احصائيات شركة بريتيش بتروليوم في حزيران 2017 يشكل النفط 39.2 بالمائة من الطاقة الاستهلاكية بينما يشكل الغاز 29.2 بالمائة والحجر الفحمي  19.2 بالمائة والمصادر المائية 6.8 بالمائة والطاقةالنووية 4.4 والطاقات المتجددة 2.8 بالمائة.

رغم ان حصة الطاقات المتجددة ضئيلة الا ان الاحصائيات تشير الى ارتفاع 2 بالمائة ( نسبة هذه الطاقات المتجددة في العقد الماضي بلغت 0.8 بالمائة) ولكن اليوم تغيرت الظروف حيث ان دولا كـ كوستاريكا والدنمارك والايسلند تؤمن طاقتها الكهربائية من المصادر المتجددة ومنها الطاقة الشمسية.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*