نائب برلماني: قرار ترامب الاخير كشف عن الوجه الصهيوني للحكومة الامريكية

قال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية للبرلمان الايراني “سيد حسين نقوي حسيني” ان قرار الرئيس الامريكي الأخير كشف عن الوجه الحقيقي الصهيوني للحكومة الامريكية مضيفا: نظرا لمواقف الدول العربية والاسلامية ، من المحتمل ان يلغى مشروع قرار الكونغرس القاضي بنقل السفارة الامريكية الى القدس.

وحسب موقع IFP الخبري، أوضح نقوي حسيني في مقابلة مع وكالة أنباء البرلمان (ايكانا)، ان الشعب الامريكي ايضا في هذه الظروف يعتقد بان المسؤولين الامريكيين صهاينة ويتخذون القرارات نيابة عن الكيان الصهيوني.

وأضاف: ان الدول الاسلامية انتبهت الى عمق هذه المؤامرات ولهذا توحدت أكثر من ذي قبل.

وتابع حسيني نقوي: ان دولا كالسعودية التي اتفقت مع الامريكان خلف الكواليس ايضا انتبهت الى ظلم الولايات المتحدة والكيان الصهيوني واتخذت مواقف ضد قرار ترامب الأخير ووقعت على بيان الجامعة العربية في هذا المجال.

وصرح المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرمان الايراني، ان اعتراف ترامب بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني يعارض القوانين الدولية ومواقف مجلس الأمن ومؤسسات منظمة الامم المتحدة والبيانات والاتفاقات السابقة ومن هنا فمن المحتمل ان يقاوم المجتمع العالمي والعالم الاسلامي والعربي قرار ترامب ويضطر الكونغرس الى الغاء مشروع القرار القاضي بنقل السفارة الامريكية من تل أبيب الى القدس .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*