نائب برلماني: تراجع البارزاني عن الاستفتاء كان متوقعا

بارزاني

قال النائب في البرلمان الايراني محمد رضا ملك شاهي راد : نعتقد ان ظروف اقليم كردستان في زمن الحكم الذاتي تشكل أفضل حالة للاقليم وان قطع علاقات دول الجوار مع كردستان واعادة كركوك الى الحكومة المركزية هما السبب وراء تراجع البارزاني عن مواقفه تجاه استقلال الاقليم.

وأفاد موقع IFP الخبري عن ملك شاهي راد في حوار مع وكالة أنباء البرلمان (ايكانا) ، ان  البارزاني تسرع في اجراء استفتاء على استقلال الاقليم وهذا قرار من لم يفكر بمصالح الشعب العراقي وكردستان.

وأضاف النائب: كان على البارزاني ان يفكر انه حتى لو اصبحت كردستان دولة مستقلة فعليها العيش بسلام مع جيرانها . فحينما لا توافق ايران وتركيا والعراق وسوريا على الاستفتاء كيف تستطيع هذه الدولة المستقلة ان تساعد شعبها.

وحول عودة كركوك الى الحكومة المركزية قال ان هذه المحافظة تتعلق بكل العراقيين وان عودتها الى بغداد كان بمثابة تحذيرا للبارزاني للتراجع عن طريق الاستقلال بما يضمن مصالح الشعب .

وأشار الى استعداد البارزاني للحوار مع بغداد قبل اجراء الاستفتاء قائلا: موقف البارزاني ضعيف وهذا سبب تراجعه واذا كان يشعر بالغرور والقوة لما كان يطالب الحوار.

وقال النائب في البرلمان ان البارزاني يحمل تجارب السنوات الماضية ومن الواضح ان قراره هذا باجراء الاستفتاء على استقلال اقليم كردستان تم تحت ضغط اسرائيل والدول التي لا تريد الاستقرار للشرق الأوسط.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*