نائب ايراني: الآشوريون يعيشون في ايران بأمن ورخاء

يوناتن بت كليا

قال نائب الآشوريين والكلدانيين في البرلمان الايراني “يوناتن بت كليا” ان الجمهورية الاسلامية الايرانية هي الدولة الوحيدة التي يعيش فيها الآشوريين وجميع أتباع الأديان التوحيدية بأمن ورخاء ويقيمون طقوسهم بحرية تامة.

وأضاف بت كليا في مراسيم تكريم الشهداء الآشوريين الذي اقيم في مقر مجلس الاشوريين في طهران وبحضور الاساقفة وأعضاء هيئة ادارة مجلس الاشوريين بطهران ومجالس الكنائس ، أضاف : اننا نقيم حفلا تكريميا كل عام بمناسبة القتل الجماعي للآشوريين عام 1933 في مسيل (بلدة صغيرة في محافظة دهوك العراقية) .

وأشار الأمين العام للاتحاد العالمي للآشوريين الى الاستفتاء المزمع اجرائه على استقلال كردستان العراق قائلا : كم من الاشوريين في العالم يفكر بتداعيات الاستفتاء في كردستان على الاشوريين. من الذي يطالب بالاستفتاء على أرضنا وهل تتصورون باننا سنحتفظ بمكانتنا  بعد الاستفتاء؟ فاعلموا انه في حال اجراء الاستفتاء، كل منا سيذهب الى مكان ما وسوف لن يسمحوا للأشوريين بالعودة الى بيوتهم.
وتابع بت كليا ان المجتمع الآشوري يعيش اليوم أصعب ظروفه في العراق وسوريا، متمنيا ان لا يتم الاستفتاء في كردستان العراق لانه “لو تم ذلك فلن يبقى لنا شيء”.
وأشار الى حضور وفود من 105 دولة الى ايران مؤخرا لحضور مراسيم تحليف الرئيس الايراني لولاية ثانية قائلا ان هذا الأمر يجسد المستقبل الزاهر للبلاد.
وأشار الى الحظر الامريكي السابق والجديد على ايران قائلا انها لن تنفع ولن تكون لصالح الولايات المتحدة “لان دول العالم اليوم تبحث عن السلام”.
وخلال المراسيم تم عرض فيلما وثائقيا لمراسل آشوري الماني صوّر جرائم جماعة داعش الارهابية ضد الاشوريين في العراق وسوريا وتدمير الكنائس والأماكن المقدسة.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*