شرکة توتال: سنبقى في ايران

توتال الفرنسية

أعلنت شركة توتال الفرنسية انها ستواصل عملها في ايران حتى اذا فرضت الولايات المتحدة عقوبات احادية على طهران.

وحسب موقع IFP الخبري قال مدير شركة توتال “باتريك بويانة” خلال مقابلة مع “انترناشنال اويل ديلي” : اذا التزمت ايران والاتحاد الاوروبي والصين وروسيا بالاتفاق النووي معنى ذلك ان عقوبات الولايات المتحدة احادية الجانب وفي هذه الظروف سنبحث عن ضمان لبقائنا في حقل بارس الجنوبي .

وأضاف مدير شركة توتال ان الشركة تحترم القوانين واذا اجبرتنا القوانين على الخروج من ايران فسنخرج منها.

وأكد على ان الشركة تسعى لمواصلة مشاريعها في ظل ظروف ملائمة وهذه هي أولويتها.

وقال بويانه : علينا ان نتريث لنرى ما هي العقوبات التي يفرضها الكونغرس. لدينا عقود مع ايران .  اذا استطعنا التقدم فنتقدم الى الأمام وان لم نتمكن فنتوقف عن العمل.

بعد الغاء العقوبات على ايران وقعت طهران وشركة توتال أكبر عقد في مجال الطاقة . هذا العقد يشمل تطوير 11 قسما من حقل بارس الجنوبي الغازي والذي وقعت عليه ايران وكنسرسيوم مؤلف من توتال الفرنسية وشركة نفط الصين الوطنية (سي ان بي سي) وبتروبارس بقيمة 4.8 ميليار دلار.

 

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*