بریطانیا تسدد دینها لایران في غضون ایام

اعلن السفیر الایراني في لندن حمید بعیدي نجاد بانه من المقرر ان تسدد بریطانیا دینها لایران في غضون ایام والبالغ 450 ملیون جنیه استرلیني ازاء عدم التزام الجانب البریطانی بتعهداته في اطار صفقة سلاح بین البلدین تعود الی 40 عاما.

وحسب موقع IFP  الخبری نقلا عن ارنا كتب بعیدي نجاد في تغریدة له علی موقع التواصل الاجتماعي “التلغرام”، انه وبعد عقدین من الدعوی القانونیة المحتدمة بین ایران وبریطانیا فقد وصلت قضیة تسدید بریطانیا الدین المستحق علیها لایران والبالغ 450 ملیون جنیه استرلیني الی مرحلتها النهائیة ومن المقرر ان یتم تسدید هذا الدین في غضون ایام.

واعرب بعیدي نجاد عن الاسف لان بعض وسائل الاعلام البریطانیة وتحت تاثیر الجو النفسي القائم بشان الحساسیات الحاصلة حول سجن السیدة نازنین زاغري زوجة ریتشارد راتكلیف، ذات التابعیة المزدوجة الایرانیة البریطانیة، ومن دون ان تكون علی اطلاع بالمسار المعقد لهذا الملف القانوني (ملف الدیون البریطانیة)، تصورت او حاولت الایحاء بهذا التصور بان تسدید الحكومة البریطانیة للدیون المستحقة علیها لایران یاتي في اطار صفقة ابرمت وراء الستار للافراج عن زاغري من السجن، وهو تصور خاطيء تماما حیث ان الاطلاع علی مسارات هذا الملف علی مدی اعوام طویلة یثبت جیدا عدم وجود علاقة بین حل هذا الملف وبین اي ملف اخر.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*