بريطانيا على رأس قائمة الدول المهربة للمخدرات الى ايران

مخدرات

قال المسؤول عن ادارة مكافحة المخدرات في جمارك ايران نعمت الله موم وندي ان بريطانيا وهولندا واسبانيا على رأس قائمة الدول المهربة للمخدرات الجديدة الى ايران، مشيرا الى ان بلاده قدمت احتجاجا رسميا في هذا المجال الى الاتحاد الاوروبي .

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن ايرنا أضاف موم وندي ، ان جمارك ايران وخلال العام الأخير كشفت كميات كبيرة من مخدرات خطرة تعرف  في ايران باسم “كل” (بضم الكاف) موضحا ان هذه المخدرات تستخلص من زيت نبات قنب الحشيش واوراق نبات قنب الماريجوانا .

وحسب المسؤول عن ادارة مكافحة المخدرات في الجمارك ان خبراء علم الوراثة ادخلوا تعديلات جينية على هذه النباتات حيث يستخلص منها مخدرات بنسبة 25 بالمائة بدلا عن 6 بالمائة من النبات العادي.

وقال موم وندي ان بذور هذا النبات تزرع بسهولة في سنادين وبعد نموها يمكن استخدام اوراق أو زيت النبات لاستخلاص المواد المخدرة .

وأشار موم وندي الى انه خلال الاسابيع الأخيرة  كشفت جمارك ايران بذور هذا النبات

من الطرود البريدية المرسلة من بريطانيا وتم حجزها.

وأوضح المسؤول في مكافحة المخدرات ان الكثير من الدول الاوروبية خوفا من انحياز الشباب نحو المخدرات الجديدة والخطرة رفعوا القيود عن استعمال الحشيش في بلادهم .

وعن سبب تهريب التجار لهذا النوع من المخدرات قال ان طرق تهريبه سهلة والارباح الناتج عنه خيالية حيث ان البذرة الواحدة من هذا النبات تباع بالف تومان (حوالي  30 سنت).
وصرح موم وندي انه تم كشف 204 طردا بريديا معبأ ببذور نبات المخدرت العام الماضي الايراني (انتهى 20 مارس)  ، كما استمر الكشف من هذا النوع خلال الأشهر الماضية من  العام الجاري.
وأكد المسؤول عن مكافحة المخدرات في الجمارك انه تم تزويد لجنة مكافحة التهريب والمخدرات ووزارة الأمن وقوات الشرطة بالمعلومات اللازمة عن  تهريب بذور المخدرات .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*