السنة الايرانيون يتطلعون للمناصب الادارية في ظل حكومة روحاني

مولوي عبد الحميد

قال ابرز عالم ديني من ا هل السنة في ايران مولوي عبد الحميد ، ان هم مطالب اهل السنة تتمثل في تسلم النخبة منهم مناصب الادارية في انحاء البلاد بغية رفعة ايران وشمخوها ، مضيفا ان الايرانيين السنة يدافعون عن وطنهم بالغالي والنفيس في اي منصب تختاره لهم الحكومة الايرانية .

وبحسب موقع IFP الخبري ، اضاف مولوي عبد الحميد امام جمعة زاهدان ، ان اهل السنة في ايران لم يألوا جهدا في سبيل رفعة ايران وشموخها ووحدة اراضيها والدفاع عنها وهم جزء لا يتجزء من الشعب الايراني العظيم .

واكد ان اهل السنة في ايران ومن خلال مشاركتهم في الانتخابات الرئاسية دعموا نظام الجمهورية الاسلامية .

وصرح مولوي عبد الحميد ان اهل السنة يتطلعون الى ايران اسلامية وموحدة وشامخة ، وهذا ما بدى واضحا من خلال مشاركتهم الواسعة في الانتخابات .

هذا وهنأ مولوي عبد الحميد الرئيس الايراني حسن روحاني ، وصرح ان الايرانيين اليوم يشعرون بكل فخر واعتزاز امام العالم (بسبب المشاركة الجماهيرية الواسعة في الانتخابات ) .

واعتبر مولوي عبد الحميد ان المشاركة الجماهيرية تشير الى الوحدة والانسجام بين اطياف الشعب ، وان الايرانيين صوتوا لصالح شخص شجاع وصادق لادارة البلد في الانتخابات الرئاسية.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*