الخارجية الايرانية: رؤية فرنسا منحازة تجاه الازمات في الشرق الاوسط

اكد المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة بهرام قاسمي ان لفرنسا رؤیة منحازة واحادیة الجانب تجاه الازمات والكوارث الانسانیة في الشرق الاوسط ، معتبرا بان هذه الرؤیة من شانها ان تؤدي الی تفعیل الازمات الكامنة.

وأضاف قاسمي : ان قيام بعض مسؤولي الدول من خارج المنطقة بزيارات الى الخليج الفارسي وتجاهلهم الحقائق الموجودة والواضحة تماما وتكرارهم هواجسهم المفتعلة والباطلة تجاه ايران بتلقين من السلطات السعودية المتوهمة لن يحل مشكلة من الازمات التي تعلب السعودية فيها بصورة واضحة دورا تخريبيا وحتى لا يساعد هذا البلد من الخروج والعبور من الازمات الداخلية والاقليمية التي يواجهها.

وتابع : ان بيع الاسلحة الفتاكة من قبل بعض الدول في العالم الى دول المنطقة والتي يستخدم البعض منها في الحرب الطاحنة ضد الشعب اليمني ودعمها للسعودية وشركائها في المنطقة ، انما جعلت هذه الدول اكثر وقاحة في خلق الازمات الجديدة وادت الى المزيد من التدهور وتصعيد الظروف الامنية وعدم الاستقرار في هذه المنطقة الحساسة من العالم.

وقال المتحدث باسم الخارجية في الختام: يبدو ان لفرنسا رؤية احادية ومنحازة تجاه الازمات والكوارث الانسانية في الشرق الاوسط وهذا التوجه شائت أم ابت سيساعد على تفعيل الازمات الكامنة. الاوضاع الراهنة في المنطقة وضرورة تعزيز ونشر الامن والاستقرار وكذلك المساعدة لمزيد من مكافحة وازالة الارهاب يستوجب على سلطات الدول الاخرى أداء الحديث والسلوك الحقيقي والمسؤول .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*