نائب برلماني: الامريكيون لم يلتزموا بتعهداتهم ازاء كوريا الشمالية

مرتضى صفاري نطنزي

قال عضو لجنة الأمن الوطني والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني مرتضى صفاري نطنزي ان الامريكيين لم يلتزموا بتعهداتهم ازاء بيونغ يانغ وان الاختبار نووي والصاروخي لكوريا الشمالية نتاجا لسلوك الامريكيين.

وأضاف موقع IFP الخبري نقلا عن نطنزي في مقابلة مع وكالة انباء البرلمان (ايكانا) : ان الجمهورية الاسلامية لم توافق مبدئيا على اختبار سلاح نووي من أي جهة كانت ومن ضمنها كوريا الشمالية.

وأكد على ان قائد الثورة افتى بعدم قبول الجمهورية الاسلامية لصنع وتطوير سلاح للقتل الجماعي ونحن قلقون بشدة حيال توسيع نطاق السلاح النووي على مستوى العالم.

وأوضح ان كوريا الشمالية تحاول الوقوف بوجه تهديدات الولايات المتحدة كي تؤمن لنفسها هامش أمني .

وتابع النائب البرلماني ان الزعيم الكوري كيم جونغ اون يريد تلقين ترامب بان امريكا ليس بامكانها القيام باي فعل في الشرق الاقصى ولا يمكنها توجيه تهديد عسكري لكوريا الشمالية  .

وقال نطنزي ان النُظم الامريكية المضادة للصواريخ في الشرق الاقصى لم تستطع من متابعة صواريخ كوريا الشمالية وهذا ما يدل على فشل وزارة الدفاع الامريكية ، مضيفا ان بيونغ يانغ قلقة تجاه سياسة ترامب التهجمية فطالما تستمر واشنطن بهذا النهج كوريا الشمالية ايضا تواصل اختباراتها لصواريخها النووية.

واشار النائب البرلماني الى انتقاد الاتحاد الاوروربي والديمقراطيين وبعض الشخصيات  من الجمهوريين ازاء سلوك ترامب متوقعا ان تؤدي توترات الشرق الاقصى الى مفاوضات جديدة بين بيونغ يانغ وواشنطن بمشاركة سيول وطوكيو و مجلس الأمن التابع للامم المتحدة.

وأوضح نطنزي انه حصلت مفاوضات في السابق لحل قضايا كوريا الشمالية النووية وتم التوقيع على مذكرة تفاهم بينهما ولكن الامريكيين لم يوفوا بعهدهم وشاهدنا النتيجة في اختبار الصواريخ النووية لبيونغ يانغ.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*